مختصر الأخبار 4791 الجمعة 30 ـ 12–1435

حجم الخط-A +A

 

المختصر/ وردت أنباء أن عدداً من المشايخ والمحتسبين زائري الديوان الملكي، أمس، تم إيقافهم من قبل الجهات المختصة، على أثر زيارتهم للديوان. ولم يتضح حتى الآن معرفة سبب توقيفهم.

وقال المحامي عاصم المشعلي، أحد زائري الديوان، على حسابه في "تويتر": "ذهبت للديوان حاملاً ورقة بخصوص بعض الموقوفين، فرفضوا دخولي الجامع، وانصرفت فأوقفوني وقالوا اركبوا ونوصلكم للديوان"، مضيفاً: "أدخلونا البحث الجنائي ثم تحركت بنا الحافلة مرة أخرى لا أدري إلى أين! يبدو إلى شرطة الصحافة. والحمد لله رب العالمين".

فيما أشار أحد المغردين، على هاشتاق يحمل اسم الحدث، بالقول: "تم إيقاف أيضاً الشيخ عطية السلمي الذي تجاوز عمره 95 عاماً والذي قدم من جدة".

يذكر أن عدداً من المشايخ يُقدر عددهم بما يقارب 200، قد سبق أن زاروا الديوان من قبل، ولم يتسن لهم مقابلة المسؤولين، وأصدروا بياناً بذلك، أوضحوا فيه مطالبهم.
المصدر: تواصل

 خادم الحرمين يستقبل كبار العلماء والأمراء  (فيديو)

استقبل خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- في قصره بالرياض ، أصحاب السمو الملكي الأمراء وسماحة مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء وأصحاب الفضيلة العلماء والمشايخ الذين قدموا للسلام عليه، رعاه الله.

وفي بداية الاستقبال أنصت الجميع إلى تلاوة آيات من القرآن الكريم مع شرحها وتفسيرها.

وقد رحب خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود بالجميع، وتحدث -أيده الله- عما تواجهه المملكة من حسد الحاسدين.

وقال الملك المفدى: "اتكالنا على واحدٍ أحد، والله سبحانه وتعالى حامينا وحامي كل إنسان ينطق بكلمة لا إله إلا الله محمد رسول الله ".

حضر الاستقبال صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن عبدالعزيز آل سعود رئيس هيئة البيعة وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالإله بن عبدالعزيز آل سعود مستشار خادم الحرمين الشريفين وصاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز آل سعود المستشار والمبعوث الخاص لخادم الحرمين الشريفين وصاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء رئيس الحرس الوطني وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالعزيز نائب وزير الخارجية وصاحب السمو الملكي الأمير منصور بن ناصر بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين وصاحب السمو الأمير الدكتور بندر بن سلمان بن محمد مستشار خادم الحرمين الشريفين وصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن مشعل بن عبدالعزيز وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز المستشار الخاص المشرف على المكتب والشؤون الخاصة لسمو ولي العهد وصاحب السمو الملكي الأمير بندر بن سلمان بن عبدالعزيز.

المصدر: تواصل


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "موقع المختصر “ ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "ابلاغ عن مخالفة " أسفل كل تعليق



ولا تحسبن الله غافل عما يعمل الظالمون

هذي المره الثانيه لاجتماع العلماء لمقابله الملك او التويجري
ولازال سبب اجتماعهم ومحاوله مقابله المسئوليين مبهمه وغير واضحه المعالم.

النساء قالوا لخير الخلق صلى الله عليه وسلم غلبنا الرجال عليك فاجعل لنا يوما ..
ونحن نقول للعلماء قولو للملك غلبنا الخاصه والحاشيه عليك فاجعل لنا يوما ..
يجب ان يكون للعلماء المخلصين يوما مع الملك للمناصحه ولمذاكره احوال المسلمين والشعب ..

أين أبوابنا مفتوحة ؟!
ما المشكلة أن يدخلوا ويقابلهم رئيس الديوان ويسمع لهم !
هل يعني إذا قابلهم سيجبرونه على ما يريدون !!

لقد ظهرت بوادراتقسام وشرور في هذا البلد الأخيار يضايقون وتجمد حسابات المؤسسات الخيرية مثل مكة وتدمر مؤسسة الحرمين الخيرية وتصادر آراء العلماء الناصحين ولا يحاس الملحدوم من أمثل حصة آل الشيخ وقاسم وكشغري وتركي الحمد ويجبرالنساء على العمل في محلات مختلطة والفساد يعم ويطم فإلى الله المشتكى

احترم نفسك يأخ زائرقديم قل الملك خالد التويجري

أين أنتم من رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي لم يكن معه حاجب وخلفاؤه من بعده لأنهم حكموا فعدلوا فأمنوا

من يقول مطالبهم غير واضحة يبدوا انه قراء الخبر بسرعه.....الخبر يقول انهم اصدروا بيانا في ذلك...وبالاطلاع على البيان ستجد المطالب

هل هذا الخبر معقول وصحيح ؟؟؟ أرجو ألا يكون ذلك فالنبي صلى الله عليه وسلم ورد عنه أنه قال من احتجب دون حاجة المسلمين حجب الله حاجته يوم القيامة

خوارج علي النظام والاعتصامات واثارة الفتن تستوجب العقوبه الرادعه وتعين المرأه في المجلس ليس كفرا

بداي النهاية اذا لم يصلحو الحال ويتعضو من كان قبلهم

عمران لو كنت في سوريا لكنت في ركب البوطي

سبحان الله ,,,,,,,,الشبيحـــــــــــــــــــه في كل مكــــــــــــــــــــــــان وانواعهم كثيره وهدفهم واحـــــــــــد وهو الحجرعلى حقوق النــاس وحتى حياتهم لاكثركم الله ياأولياء الظـــــــــا لمين

اللهم عليك بمن يريد الانحلال لبلاد الحرميين وايد العلماء المخلصين

وانت يا متفائل لو كنت بافغانستان لكنت في جماعة الظواهري لكن الخلاصه يجب ان نفرق بين العادات والتقاليد وبين الدين فغالب من اعترض ينطلق من عادات وتقاليد وليس من منطلق ديني وانا لا اعترض علي تعين المرأه في مجلس الشوري ولكن اعترض علي الاختيار فجلهن كن مشتركات في احداث 1990م

ياحكومة الي متي إيقاف اهل الحسبة انتم تجلسون علي المليارات والشعب هالك والله أني أشوف زوالكم قرب

الله يعين

اضف تعليقا

Plain text

  • No HTML tags allowed.
  • Web page addresses and e-mail addresses turn into links automatically.
  • Lines and paragraphs break automatically.
2 + 0 =