مختصر الأخبار 4824 الأربعاء 03 - 02 - 1436

حجم الخط-A +A

المختصر \ تباين تناول الصحف البريطانية الصادرة الجمعة لشؤون العالم العربي والشرق الأوسط وإن اتفقت اهتماماتها بشأن القضايا المحلية والأوروبية وبخاصة الأزمة المالية القبرصية.
فقد أوردت صحيفة ديلي تلغراف أن تعداد سكان إسرائيل من اليهود بلغ حوالي 5.5 ملايين نسمة حسب الإحصائيات الجديدة.
وقالت إن إسرائيل بهذا الرقم تكون أكبر مركز تجمع للسكان اليهود في العالم متفوقة بذلك على الولايات المتحدة نفسها.
وتابعت قائلة إن إجمالي تعداد السكان بإسرائيل تجاوز حاجز الثمانية ملايين بعد عطلة عيد الفصح عند اليهود الذي يُحتفل به إحياءً لذكرى خروج بني إسرائيل من مصر الفرعونية.
ويشكل السكان العرب نحو 1.6 مليون نسمة من جملة السكان بحسب تلك الإحصائيات، منهم 350 ألف مسيحي في حين يمثل المجموعة الأخرى المهاجرون الذين جاء معظمهم من الاتحاد السوفياتي السابق.
وتناولت الصحيفة ذاتها خبر إخفاق الأمم المتحدة في إقرار مشروع معاهدة تنظيم تجارة الأسلحة التقليدية أمس الخميس. وأنحت باللائمة في ذلك على كل من إيران وكوريا الشمالية وسوريا.
لكنها نقلت عن كبير المفاوضين البريطانيين جو آدامسون القول إن ما حدث "ليس فشلاً، بل هو نجاح مؤجل، ومؤجل إلى وقت لن يطول".
ووصفت مديرة منظمة العفو الدولية كيت ألين المعاهدة بأنها "جيدة"، مضيفة أنه "لو أن المعاهدة صاغتها العفو الدولية لكانت أقوى من ذلك لكنها تعتبر حماية جيدة لحقوق الإنسان وهي قاعدتنا الذهبية".
أما صحيفة غارديان فقد اهتمت بخبر القطع الذي تعرض له أحد كابلات الاتصالات الذي يربط أوروبا وآسيا في البحر الأبيض المتوسط أول أمس الأربعاء مما أدى إلى تعطيل الخدمة التي تمتد من أفريقيا إلى باكستان.
وذكرت الصحيفة أن العطل بالخدمة جاء بعد أيام من تقارير تحدثت عما يُوصف بأكبر هجوم إلكتروني في التاريخ.
وأشارت إلى أن الحادث وقع عندما شنت مجموعة هجوما على شركة سبامهاوس التي تعمل في مجال "فلترة" الرسائل الدخيلة أو غير المرغوب فيها (سبام).
خبر آخر اهتمت به الصحيفة نفسها وهو الذي تناول المعارك الطاحنة التي دارت بين جيش حكومة جنوب السودان ومتمردين وأسفرت عن سقوط 163 قتيلا.
ونقلت الصحيفة عن الناطق الرسمي باسم جيش جنوب السودان العقيد فيليب أقوير القول إن 143 من عناصر المتمرد ديفد ياو ياو قُتلوا في المعارك التي دارت الثلاثاء بمنطقة أوكيلو في مقاطعة البيبور بولاية جونقلي، في حين لقي 20 من أفراد جيش جنوب السودان مصرعهم.
وفي تقرير لمراسلها في القدس أليستير دوبر، جاء في صحيفة إندبندنت أن إيهود باراك كان أبرز الغائبين عن مأدبة العشاء التي أقامها الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز الأسبوع الماضي على شرف نظيره الأميركي الزائر باراك أوباما.
وقالت الصحيفة، التي كانت من بين المدعوين، إن شخصيات تلفزيونية وسياسية وعارضات أزياء حضروا الحفل ولم يكن من بينهم وزير الدفاع الإسرائيلي السابق يهود باراك، الأمر الذي اضطُّر معه رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو إلى الاعتذار منه.
ولعل المفارقة التي نوهت إليها الصحيفة أن باراك -الغائب الأبرز- كان مسؤولا عن العلاقات الإستراتيجية مع واشنطن حتى إنه عمل موفدا لنتنياهو إلى الولايات المتحدة.
ونسبت الصحيفة إلى مصادر وصفتها بالمقربة إلى مكتب شمعون بيريز القول إن الدعوة لحضور المأدبة لم توجه إلى باراك لأنه لم يعد وزيراً في مجلس الوزراء.
وأبرزت صحيفة تايمز في صدر صفحتها الأولى صورة لصبي سوري لم يتجاوز السابعة من العمر وهو يحمل بندقية كلاشينكوف على كتفه بينما تقبض أصابع يده اليسرى سيجارة نافثاً دخانها في الهواء.
وقالت الصحيفة إن الصبي، الذي أشارت إلى أن اسمه أحمد، هو أحد أصغر من حملوا السلاح في الحرب الأهلية التي تعصف بسوريا.
وأضافت أن المصور الصحفي الإيطالي سبستيانو تومادا المقيم في نيويورك هو من التقط الصورة إبان زيارته الثانية لسوريا منذ أن بدأ الرئيس بشار الأسد قمع المحتجين بعنف.
المصدر: الجزيرة نت


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "موقع المختصر “ ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "ابلاغ عن مخالفة " أسفل كل تعليق



اضف تعليقا

Plain text

  • No HTML tags allowed.
  • Web page addresses and e-mail addresses turn into links automatically.
  • Lines and paragraphs break automatically.
4 + 4 =