مختصر الأخبار 4788 الثلاثاء 27 ـ 12–1435

حجم الخط-A +A

المختصر/ أعلنت مجموعة نساء من مدينة حمص تشكيل كتيبة "بنات الوليد" كأول تنظيم نسائي مسلح مناهض للنظام في سوريا. وجاء في بيان إعلان تشكيل الكتيبة أنها لا تنتمي لأي تنظيم أو جهة متشددة. وفي مقطع فيديو بثه ناشطون يوم أمس على شبكة الإنترنت، قالت سيدة تتوسط مجموعة من نحو عشر نساء منتقبات "نحن مجموعة من حرائر حمص قمنا بتشكيل كتيبة بنات الوليد". وأضافت أن "مهمة هذه الكتيبة هي إسعاف الجرحى ومساعدة المصابين واللاجئين أينما وجدوا، وتدريب الحرائر على مختلف أنواع الأسلحة لحماية أنفسهن من العصابات الأسدية، ومتابعة جرائم النظام لنشرها وفضحها إعلاميا

وعن أسباب تشكيل هذه الكتيبة قالت السيدة التي كانت تقرأ البيان من جهاز كومبيوتر أمامها "الجرائم المرتكبة بحق الشعب السوري عامة والحرائر خاصة، والتهجير القسري للمدنيين العزل من قبل العصابات الأسدية وإجبارهم على ترك منازلهم وسرقة ممتلكاتهم، وعمليات القنص المستمرة للشعب السوري الحر من قبل الشبيحة والمرتزقة الإيرانيين وعناصر حزب الله رغم وجود المراقبين الدوليين". وأكدت في نهاية البيان المقتضب أن الكتيبة "لا تنتمي لأي تنظيم أو جهة متشددة". ومع أن هذه ليست أول مرة تظهر فيها نساء سوريات يعلن حمل السلاح، فإنها المرة الأولى التي يعلن فيها عن تشكيل "كتيبة" ذات أهداف ومهمات محددة.

وكان ناشطون بثوا منذ نحو أسبوع فيديو يظهر سيدة حمصية منتقبة في أحد الأحياء المحاصرة توجه رسالة إلى الرئيس الأسد بأن نساء حمص حملن السلاح، وختمت رسالتها بإطلاق النار من بندقية كانت تحملها على كتفها. إلا أن هذا الفيديو لم يلق صدى إعلاميا، ليأتي الإعلان يوم أمس عن تشكيل "كتيبة بنات الوليد" مع الإشارة إلى أنه سبق لمجموعة نساء حمصيات ممرضات وطبيبات يعملن في المشافي الميدانية أن وجهن نداء استغاثة بعد تدمير المشافي الميدانية في حمص وصعوبة إسعاف الجرحى، من دون أن يعلن نية الاستسلام أو التوقف عن عملهن أو مغادرة حيهن المحاصر. ويقول ناشطون إن النساء في أحياء حمص المحاصرة ينشطن إلى جانب الرجال في مجالي الإسعاف والإغاثة، ويتعرضن أكثر من الرجال لخطر الخطف والاعتقال.

وفي الآونة الأخيرة زادت حوادث الاختطاف بشكل مقلق، كما زادت انتهاكات المرأة، وهناك العشرات من النساء تعرضن للاغتصاب والقتل المروع. والطريف أن الناشطين الذين بثوا مقطع الفيديو على موقع "يوتيوب" وضعوا له عنوانا كان بمثابة رسالة "تحد وسخرية من الرجال الصامتين على جرائم النظام"، فكان العنوان "احلقوا شواربكم، فقد تم تشكيل كتيبة بنات الوليد في حمص"، بمعنى أن نساء حمص سيدافعن عن أنفسهن ولسن بحاجة للرجال. وكانت منظمة "هيومان رايتس ووتش" أكدت في تقرير لها الأسبوع الحالي أن "القوات الحكومية في سوريا استخدمت الاغتصاب وأشكالا أخرى من العنف الجنسي ضد الرجال والنساء والأطفال خلال الانتفاضة السورية".

وقالت المنظمة إنها "سجلت 20 واقعة خلال مقابلات داخل سوريا وخارجها مع 8 ضحايا، بينهم 4 نساء، وأكثر من 25 شخصا آخرين على علم بالانتهاكات الجنسية، من بينهم عاملون في المجال الطبي ومحتجزون سابقون ومنشقون عن الجيش ونشطاء في مجال الدفاع عن حقوق المرأة". وقالت سارة لي ويتسون، مديرة منطقة الشرق الأوسط في المنظمة، إن "القوات الحكومية والشبيحة الموالين للحكومة اعتدوا جنسيا على نساء وفتيات خلال مداهمة منازل واجتياح مناطق سكنية

المصدر: شبكة نداء

 
 


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "موقع المختصر “ ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر "ابلاغ عن مخالفة " أسفل كل تعليق



بالله ماذا نقول نحن اشباه الرجال الى الله المشتكى لالغيره ..فوالله كم اشتاقت نفسي الى نيل هذاالشرف ولكن كيف السبيل؟واعلامنا يصور كل من يحمل السلاح انه ارهابي واحسرتاه على خلط المفاهيم وتشويه الاعلام لحقيقة الجهادولكني عزيت نفسي بقصيدة طويلة بعنوان(اوقفوا الاخبار)اللهم مانا نشكو اليك قلة حيلتناوضعفنا

بعض الرجال هم مجرد ذكور بل ذكور الحيوانات أفضل منهم فلديهم بعض الغيرة و الشجاعة ، ولذلك فليس كل ذكر رجل
حتى قليل من التبرع المادي لم يفكروا به ، فضلا على أن ينصروا الإسلام و المسلمين
ومابرز النساء إلا بعد موت الرجال أو الرجولة

الى الاخ / ابو الاشبال السلفي : انت تستطيع نصره اخوانك في سوريا بالدعاء المتواصل ليل نهار في جميع اوقات استجابة الدعاء ...اخر الليل ....اخر يوم الجمعه ...الح الى الله ...ثم الح الى الله ..ثم الح الى الله ..بقلب صادق ...بقلب غير لاهي ...بجميع اسماء الله الحسنى ...ولعل الله يعذرنا جميعا بهذا المجهود

والله لقد اشتقنا للشهادة والسبب انتم لقد بثيتم فينا حب الجهاد يوركتم وبوركت خطواتكم يا اهل سوريا ونصركم الله على الطاغية آمين

الله أكبر يا حرائر الشام ، الله معكم ، لقد علمتمونا النخوة و العزة و الصبر و التضحية . الله ينصركم و يثبت أقدامكم .

أخي (مسلم) وكلنا مسلمون

لا شك في أهمية الدعاء (الدعاء هو العبادة)

ولكن الله ربنا قال: "وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل"

والنبي صلى الله عليه وسلم قال: "ألا إن القوة الرمي"

وقد كان صلى الله عليه وسلم يجاهد بنفسه.

يااخوان لايكفي الدعآء فقط بل لازم من التبرع لاخوتنا فمن قائل انت لاتتبرع وتتكلم نعم ليست والله ريآء ولاسمعه وليس لي فضل لقد تبرعت لهم وعن طريق القنوات الرسميه مثل الندوه العالميه للشباب الاسلامي اقسم بالله ليس لكم عذر امام الله عندما يحاجونا يوم القيامه لماذا لم تقفوا معنا فمن جهز غازيا فقد غزا

وحبيبنا صلي الله عليه وسلم يقول في معني الحديث من مات ولم يغزو او يحدث نفسه بالغزو مات ميته جاهليه فلا اقل من التبرع لهم ودعمهم بالمال ففي حديث آخر من جهز غازيا فقد غزا فهل تريد يااخي الحبيب ان تموت ميته جاهليه كلا والله واعلموا ان الندوه العالميه ثقه وهناك الكثير ممن يتبرع عن طريقهم وتصل الييهم

انا سعودي واعلن مايلي :
تنازلي عن اسم رجال لصالح هذه المجموعه
ساكون مجرد نكره من الان فصاعدا
صوره بدون احترام لكل من يعنيه الامر

فليكن منّا يا إخوة من يدعو، من يتبرّع، من يجاهد و من يجمع بين إثنين أو ثلاثة و الحمد للّه أن صارت قيمة الجهاد و المجاهدين تتّضح لنا
أمّا أنا فلست إلّا كطفلٍ ذكريبكي لحال الإخوة في الصومال، العراق، أفغانستان، سورية و...و الحملة سارية إلى تحرير الأمّة بلاشكّ و لكن بدون دورلي أذكره أمام الجبّار

اضف تعليقا

Plain text

  • No HTML tags allowed.
  • Web page addresses and e-mail addresses turn into links automatically.
  • Lines and paragraphs break automatically.
14 + 2 =