أمراض وعلاجات

علاج الضعف الجنسي

علاج الضعف الجنسي

يواجه العديد من الرجال مشاكل جنسية تكمن في العجز الجنسي وضعف الانتصاب وسرعة القذف وغيرها من المشاكل التي يخجل المرضى من الذهاب للطبيب وذلك نظرًا لحساسية الموضوع كما يواجهون مشاكل عدة بشأن المحافظة على الأداء الجنسي الجيد والوصول للنشوة المتبادلة بين الزوجين وتحقيق السعادة.

أسباب الضعف الجنسي

علاج الضعف الجنسي لدى الرجال يكمن في معرفة السبب حيث هناك عدة أسباب للمشاكل جنسية وكل مشكلة منها يمكن إيجاد علاج لها لو قام المريض بمواجهة هذه المشكلة دون خجل وتوجه على الفور لطبيب مختص

  • أمراض الغدد الصماء

الغدد الصماء هي المسئولة عن الهرمونات الجنسية والتقلبات المزاجية وتساعد في النظام الغذائي كذلك وعند حدوث أي خلل بها يؤثر ذلك على القدرة الجنسية ومن الأمراض التي تؤثر على هذه الغدد مرض السكر وذلك لأنه يعيق الجسم عن استخدام الأنسولين بشكل جيد مما يؤدي إلى تلف الأعصاب الأمر الذي بدوره يسبب البرود وعدم الإحساس بالقضيب كما يؤدي مرض السكري إلى ضعف وصول الدم للخلايا مما يسبب العجز الجنسي.

  • الاضطراب العصبي

يؤثر على قدرة الدماغ على التواصل مع الأجهزة التناسلية مما يؤدي إلى ضعف الانتصاب لدى العديد من الرجال.

  • الأدوية

بعض الأدوية لها تأثير جانبي على تدفق الدماء ووصولها للجهاز التناسلي مما يؤدي لمشاكل عدة وحتى يتم علاج الضعف الجنسي في هذه الحالة يجب الحرص على عدم زيادة جرعة الدواء أو تناوله إلا بعد استشارة الطبيب المختص في هذا الأمر.

إقرأ أيضا:أعراض نقص هرمون التستوستيرون وطرق العلاج
  • أمراض القلب

تكمن المشكلة في علاج الضعف الجنسي في أغلب الأحوال على المشاكل المسبب لتدفق الدم ووصوله للقضيب والمشاكل الصحية بعضلة القلب تؤدي إلى حدوث مشاكل في القدرة الجنسية لعدم وصول الدم الكافي اللازم حتى يتمكن القضيب في الانتصاب ولا يحدث هذا في أمراض القلب فقط بل يمتد الأمر لأمراض ضغط الدم المرتفع وارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم أيضا.

  • العادات غير الصحية

السمنة والوزن الزائد وعدم تناول الخضراوات والفاكهة والأطعمة الغنية بالفسفور والمعادن والفيتامينات وتناول الكافيين والمشروبات الكحولية وعدم ممارسة الرياضة بشكل دوري حيث هناك دراسة أثبتت أن ممارسة التمارين الرياضية مفيد في حالات ضعف الانتصاب كل هذه العوامل تؤثر على علاج الضعف الجنسي لدى الرجال.

فحوصات تشخيص الضعف الجنسي

  • الفحص البدني

هو فحص الجهاز التناسلي للرجل بدقة وفحص الأعصاب ومراكز الإحساس الخاصة بالإثارة لديه وتشمل:

  1. اختبار الدم: يتم أخذ عينة من دم المريض وترسل إلى مختبر للكشف عن أمراض القلب والسكري.
  2. اختبار البول: يتم اختبار عينة من البول وفحصها للتأكد من عدم وجود أمراض كامنة مثل القلب والسكري.
  3. الموجات فوق الصوتية: هذا الاختبار يتم على يد متخصص حيث يستخدم جهاز يشبه العصا ويتم وضعه على أوعية القضيب لملاحظة تدفق الدم إليه.
  • الفحص النفسي

يبحث الطبيب عن إذا كان المريض يعاني من اكتئاب أو بحثًا عن أسباب نفسية أخرى نتيجة الإجهاد أو القلق أو الضغط النفسي والعصبي والمشاكل اليومية من التوتر والعلاقات المضطربة.

إقرأ أيضا:الفتور الجنسي أسبابه وعلاجه

كيف يتم حل هذه المشاكل النفسية؟

عليك الاعتراف أن هذا الأمر عرضي وغير دائم ويمكن علاجه لأن ذلك سينعكس على حالتك الصحية والحالة المزاجية المسئولة بشكل أساسي عن حل أي مشاكل جنسية لديك.

التحدث مع الشريكة في الأمر ومشاركتها في العلاج والحصول على مساندتها.

عليك بالتحدث مع الطبيب بشأن تقليل التوتر والقلق.

طرق علاج الضعف الجنسي

  • العلاج باستخدام الأدوية

يوجد العديد من الأدوية بالأسواق المسئولة عن زيادة القدرة الجنسية وعلاج ضعف الانتصاب وزيادة تدفق الدم بالأوردة مما يؤدي إلي زيادة القدرة الجنسية والحيوية والنشاط ومن أشهر هذه الأدوية الفياجرا الموجودة بالصيدلية والمحفزات والمنشطات الجنسية الأخرى.

  • العلاج بالمكملات الغذائية

نبتة الجنسنج: تعتبر من أفضل المنتجات الطبيعية التي تستخدم في علاج كافة المشاكل الجنسية وتزيد الخصوبة عند الرجال وتساعد على تحسين الانتصاب وهي الحل الأمثل لمرضي السكري.

غذاء الملكات: يعد من أفضل أنواع العسل الذي يعطي الجسم الحيوية والنشاط ويزيد القدرة الجنسية ويعالج الفتور والبرود بين الزوجين.

  • العلاج المنزلي

الراحة واتباع نظام طعام صحي وعدم تناول المشروبات الكحولية وتجنب التدخين والعلاج بالإبر الصينية كل ذلك من وسائل علاج الضعف الجنسي التي تساعد على علاج المشاكل الجنسية وضعف الانتصاب.

إقرأ أيضا:أسباب العقم عند الرجال
  • الطب البديل

هي منتجات تم الترويج لها في الفترة الأخيرة وهذه المنتجات تعالج ضعف الانتصاب ومشاكل القذف السريع والعجز عند الرجال والفتور والبرود ويزود النشاط والحيوية وتعتبر المنشطات الجنسية من أفضل الوسائل لعلاج مشاكل العجز والعقم والمشاكل الجنسية لدى الرجال.

كما تعمل على زيادة فرص حدوث الحمل والخصوبة وذلك بزيادة عدد الحيوانات المنوية كما تزيد من القوة والنشاط الجنسي لدى الرجال وتقلل الشعور بالإجهاد والاكتئاب والملل والفتور

  • الجراحات

نلجأ له كحل أخير بعض تجربة كافة الحلول السابقة ومن هذه العمليات عملية زرع قضيب اصطناعي وهي عملية بسيطة ونسبة نجاحها جيدة. جراحة إعادة التّوعي للقضيب هي عملية أخرى لكن نسبة نجاحها أقل نسبيًا.

الآثار الجانبية لأدوية علاج الضعف الجنسي

  • ارتفاع ضغط الدم نتيجة تناول بعض الأدوية.
  • هناك عدة أدوية ومنشطات جنسية تعارض استخدام الأسبرين ولذلك لو كان من ضمن أدويتك عليك الحذر واستشارة الطبيب.
  • كثرة تناول منشطات الجنسية يؤدي لرفع معدل ضربات القلب وأخطار على عضلة القلب لذلك يجب الحد من تناوله بإفراط والالتزام باتباع إرشادات طبيبك في الجرعة الملائمة لك.
  • يمكن أن يسبب تناول هذه الأدوية مشاكل في الهضم.
  • يوجد حالات نادرة تصاب بتهيج الجلد والحساسية والاحمرار وارتفاع درجة الحرارة.
  • احمرار في الوجنتين وانخفاض في ضغط الدم يؤدي إلى الشعور بالدوخة وكذلك الشعور بالضعف والغثيان.

أطعمة تساعد على علاج الضعف الجنسي

  • الشوكولاتة الداكنة بها مركبات الفلافونويد المسئولة عن زيادة تدفق الدم وتنشيط الدورة الدموية ووصول الدم للأعضاء التناسلية مما يؤدي لمعالجة ضعف الانتصاب لدى الرجال.
  • الخضروات الورقية: وذلك لأنها تحتوي على النتريت التي توسع الشرايين وتزود تدفق الدم ومنها السبانخ البنجر والكرفس.
  • زيت الزيتون: حيث وجدت دراسة أن ٩ ملاعق منه تقلل من ضعف الانتصاب بنسبة ٤٠%.
  • الجريب فروت الأحمر والطماطم: يحتوي كل منهما على الليكوبين الذي بدورة يعالج ضعف الانتصاب.
  • الفستق وعين الجمل: أثبتوا فاعلية كبيرة في زيادة القدرة الجنسية وعلاج ضعف الانتصاب.
  • الرمان: وجدت دراسة أن عصير الرمان يساعد في زيادة القدرة الجنسية وسرعة تدفق الدم للأوردة بالجهاز التناسلي للرجل مما يؤدي إلى علاج الانتصاب.
  • بعض أنواع الأسماك: مثل التونة والسلمون والسردين لاحتوائها على أميجا٣.
  • البطيخ: يحتوي على مضاد أكسدة الذي يساعد الجسم لإنتاج أكسد النيتريك المفيد في زيادة القدرة الجنسية.
  • القهوة: وجدت دراسة أن شرب فنجانين أو ثلاث في اليوم يساعد لعلاج ضعف الانتصاب وزيادة القدرة الجنسية لدى الرجال وكذلك زيادة الخصوبة وعلاج الضعف الجنسي.
السابق
أورام الرحم: الأسباب والأعراض وطرق العلاج
التالي
أعراض نقص هرمون التستوستيرون وطرق العلاج

اترك تعليقاً