فوائد الفواكه والخضروات

فوائد الثوم والبصل

فوائد الثوم والبصل

يعتبر الثوم واحدًا من أكثر الأطعمة فعالية للحفاظ على الصحة، لأنه يساعد الدورة الدموية والجهاز الهضمي على العمل بشكل جيد، وينصح الخبراء بتناوله على معدة فارغة، ولا شك أن الثوم يعمل على تقوية جهاز المناعة، وخفض ضغط الدم، ومكافحة أمراض القلب، كما أنه يساعد على التخلص من السموم.

كما أن البصل والثوم من العناصر الغنية بمركبات الكبريت التي ثبت أن لها جرعات عالية قد تقلل من خطر تلف الأعضاء الناجم عن سمية المعادن الثقيلة. أشارت إحدى الدراسات التي أجريت على مجموعة من العاملين في مصنع بطاريات السيارات الذين تعرضوا لكميات كبيرة من معدن الرصاص إلى أن تناول الثوم أدى إلى انخفاض مستويات الرصاص في الدم بنسبة 19٪، وعلاماتهم السريرية للتسمم، مثل ضغط الدم والصداع، انخفضت.

وينتمي البصل إلى عائلة النرجس التي ينتمي إليها الثوم والكراث والثوم المعمر. هذه الخضار لها خصائص طبية، والبصل يتميز بمجموعة متنوعة من الحجم والشكل واللون، وهو الأكثر شيوعًا؛ الأصفر والأبيض والأحمر، بالإضافة إلى مذاقه، والذي يتراوح من الحلو والبسيط إلى العض والتوابل، اعتمادًا على موسم نموه.

لذلك نسرد إليكم من خلال هذه المقال أهم الفوائد الصحية التي يمكن الحصول عليها من الثوم والبصل.

فوائد البصل لصحة المعدة والقولون

البصل يعزز الهضم ويقلل من مشاكل المعدة والقولون لأنه يحتوي على ألياف طبيعية مهمة لصحة الجسم.

إقرأ أيضا:فوائد البطاطس

يحتوي البصل على كمية عالية من العناصر والفيتامينات التي تعمل على تحسين صحة الجهاز المناعي وحماية الجسم من الفيروسات والبكتيريا، حيث يعمل على تطهير الكبد من السموم.

الكثير من تناول البصل، يعمل على تقوية العضلات والمفاصل ومنع الهشاشة والكسر، لأنه يحتوي على كمية عالية من الخصائص الهامة لتقوية العضلات والمفاصل.

يحتوي البصل على نسبة عالية من مضادات الأكسدة والعناصر الغذائية التي تحافظ على صحة الجهاز العصبي وتحميه من المشاكل التي يواجها كبار السن.

فوائد الثوم لتحسين الأداء البدني

منذ أن تم استخدام الثوم في الماضي للحد من التوتر وتعزيز قدرة العمال على العمل، حيث تم إعطاؤه للرياضيين في الحضارة اليونانية القديمة، أشارت الدراسات على الحيوانات إلى أن هذا النبات ساعد على تحسين أدائه الرياضي، وفي دراسة أخرى قللت من زيت الثوم من ذروة معدل ضربات القلب، وتحسين القدرة على أداء التمارين في أمراض القلب. من ناحية أخرى، قد يقلل تناول الثوم من الضغط المرتبط بالتمرين، ولكن هذه النتيجة لم تثبت في جميع الدراسات.

الثوم للحد من مخاطر مرض الزهايمر والخرف

يحتوي الثوم على مضادات الأكسدة التي تساهم في حماية الجسم من الأضرار التأكسدية، لأنه يسبب هذه الأضرار من الجذور الحرة، ويرتبط بعملية الشيخوخة، حيث يبدو أن تناول جرعة عالية من هذا المكمل النباتي من الإنزيمات المضادة للأكسدة في جسم الإنسان، يمكن أن يكون ضغط الأكسدة المنخفض لدى الناس لديهم ضغط دم مرتفع، حيث أنهم يحتوون على الثوم بمضادات الأكسدة وأيضاً تأثيره في خفض الكوليسترول وخفض ضغط الدم يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بأمراض الدماغ؛ مثل الزهايمر والخرف.

إقرأ أيضا:فوائد البطاطس

 الثوم لتقليل ضغط الدم

ارتفاع ضغط الدم هو أحد الأسباب الرئيسية لأمراض القلب والأوعية الدموية. لدينا دراسات تبين أننا نستخدمها لخفض ضغط الدم لدى المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم، وقد يتطلب ذلك جرعة كبيرة من هذه المكملات للتأثير على ضغط الدم، حيث تصل هذه الجرعة إلى أربع فصوص من الثوم يوميًا.

 الثوم لمنع تجلط الدم

قد تؤدي الجلطات الدموية إلى انسداد الشرايين، وبالتالي إيقاف تدفق الدم إلى أنسجة وأعضاء الجسم، حيث تكمن خطورة هذه الحالات في حقيقة أنها تؤدي إلى السكتة الدماغية أو النوبة القلبية، لكن تناول الثوم يمكن أن يزيد من إنتاج أكسيد النيتريك في الأوعية الدموية ويساعد على توسيعه. يتميز استخدام هذا الثوم بحل جلطات الدم.

فوائد الثوم والبصل للمرأة الحامل

تحسين الدورة الدموية للمرأة الحامل، كما أنه يخفض ضغط الدم ويخفض مستويات الكوليسترول في الدم. هذا مهم للحمل الآمن للأم والجنين معًا، حتى بعد الولادة.

  • الثوم والبصل يساهمان في زيادة وزن الأطفال عند الولادة، كشفت بعض الدراسات المختلفة أن الثوم والبصل يزيد من وزن الأطفال عند الولادة، خاصة أولئك الذين كان من المتوقع أن يولدوا بوزن منخفض.
  • خلص الباحثون إلى أن مستخلصات الثوم تستهلكها النساء اللواتي هن أكثر عرضة لولادة طفل منخفض الوزن، مما ساهم في تحفيز نمو الجنين وزيادة وزنه عند الولادة.
  • يقلل الثوم من التعب أثناء الحمل ويدمر البكتيريا والفطريات والفيروسات الضارة. وفقًا لما أشار إليه المركز الطبي بجامعة ميريلاند

كما هو الحال في أي نوع من العناصر الغذائية أو على شكل مكمل طبيعي، يجب عليك التحدث مع طبيبك قبل استخدام الثوم والبصل لأغراض علاجية أثناء الحمل أو أثناء الرضاعة الطبيعية.

إقرأ أيضا:فوائد الصبار

فوائد الثوم والبصل للشعر

الثوم والبصل يستخدمان كعلاج لتحسين نمو الشعر باستخدامه كمحضر موضعي، ويساعد أيضًا على مكافحة تساقط الشعر، وذلك لاحتوائهما على العديد من العناصر الغذائية اللازمة للشعر والصحة العامة، بما في ذلك:

الكبريت (الكبريت): يشارك في بناء العديد من البروتينات، بما في ذلك الكرياتين الذي يتكون منه الشعر. يقال إن الكبريت مفيد للبشرة والأظافر والأعصاب. يمكن استخدامه كعلاج لمرض الصدفية والأكزيما، وهما حالتان تجعل الشعر صحيًا.

الأشخاص الذين ليس لديهم القدرة على استخدام فيتامين E أو الذين يفترضون أنهم غالبًا ما يفقدون الشعر أو لديهم شعر جاف وباهت.

ويحتوي البصل على خصائص مضادة للبكتيريا والفطريات، والتي تمنح دورًا فعالًا في حماية الشعر، وفوائده الرئيسية هي:

  •  تزويد الشعر بالعناصر الغذائية التي يحتاجها
  •  تعزيز صحة بصيلات الشعر
  •  البصل غني بالكبريت الذي يحمي الشعر من الترقق والتكسر
  • يحارب أي التهاب في فروة الرأس
  • غني بمضادات الأكسدة التي تحمي الشعر من الشيب المبكر
  • يزيد من لمعان الشعر
  • يساعد على تقليل خطر الإصابة بالقمل
  • يزيد من كثافة وحيوية الشعر
  • يحارب القشرة ويحمي فروة الرأس والشعر منها
  • يعزز تدفق الدم إلى الرأس مما يزيد من تغذية الشعر هناك.

فوائد البصل للحد من السرطان

وأكد أخصائي التغذية العلاجية أن تناول البصل يحمي الجسم من أمراض المعدة لأنه يقتل السموم ويطردها داخل الجسم، لأنه يعمل على تقليل فرص الإصابة بسرطان القولون والمبيض والمختبرات وسرطان البروستاتا، لأنه غني المضادات الحيوية التي تحمي الجسم وتقتل أي ميكروبات تدخل إليه.

السابق
الحياة الزوجية السعيدة كيف تكون
التالي
وصفات طبيعية للعناية بالأظافر

اترك تعليقاً