تربية الطفل

طرق تنمية ذكاء الطفل

تنمية ذكاء الطفل

تنمية ذكاء الطفل من الأمور التي يجب الانتباه إليها والعمل عليا بشكل مبكر، ومن المعروف أن الآباء والأمهات يقوموا بمجهود كبير في سبيل تنمية ذكاء الأبناء، وقد يصل بهم الحال إلى إنفاق الكثير من الأموال وهذا لهدف تعزيز ذكاء أطفالهم، وهذا جعل بعض الباحثون يكتشفون بعض الطرق والخطوات التي من الممكن أن تساهم بشكل كبير في تنمية ذكاء الطفل والعمل على تحسن القدرة العقلية له فهي من المهام التي تشغل بال الكثير من الآباء والأمهات.

طرق تنميّة الذكاء عند الأطفال

وفقاً لأحدث الأساليب العلمية والممنهحة، فإن هناك عدد من الطرق التي من شأنها أن تُنمي معدلات الذكاء عن الطفل، ووهي:

تعريف الطفل بالبيئة التي تحيط به

تنمية ذكاء الطفل من الممكن أن تكون بقضاء الطفل الكثير من الوقت خارج المنزل، فهي من الأمور التي من الممكن أن تساهم بشكل كبير في تنمية ذكائه وقدراته العقلية، وهذا لأنه يساعد الطفل على التعرف على العالم الخارجي.

وأيضًا التعرف إلى مزيد من الأطفال وتعرض الطفل إلى الهواء الطلق من الممكن أن يعمل على زيادة فضول الطفل في التعرف أو اكتشافات مثل التعرف على النباتات أو الحيوانات، ومشاهدة بعض الأمور التي لم يعتاد عليها.

تشجيع الإبداع لدى الأطفال

الإبداع من الأشياء التي من الممكن العمل على تنميتها في الطفل بشكل مبكر من خلال التشجيع على الرسم أو الرياضة أو الفن عامة أو بعض المهارات الفكرية، وهذا بدوره يؤدي إلى تنمية القدرة على تصور الأشياء وفهم كيفية تحركها، ومن الممكن ان تساهم بعض الألعاب التي تعتمد على الألغاز في رفع معدلات الذكاء لدى الطفل وتعزيزها.

إقرأ أيضا: علامات المراهقة المبكرة

وأيضًا ممارسات الألعاب الرياضية واكتشاف بعض المواهب الفنية مثل الموسيقى والرسم والغناء من الأمور التي من الممكن أن تعزز من نمو فكر ودماغ الطفل وتنمية ذكاءه بشكل كبير.

قراءة الكتب

القراءة من الاهتمامات الكبيرة التي يجب غرسها في الطفل والعمل على تحبيب الطفل في القراءة عامه مثل القصص التي تحتوي على أفكار وصفات من الممكن للطفل أن يكتسبها، وأيضًا من الممكن أن تساهم في تنمية ذكاء الطفل بشكل كبير وهذا بمعرفة اهتمامات الطفل من القصة والسماح لكل من الأم والأب المشاركة الفعلية في القراءة مع الطفل من الأمور الجيدة التي يجب العمل عليها.

الأسئلة المفتوحة

من المعروف أن تنمية ذكاء الطفل من المهام التي يجب على الأهل العمل عليها وهذا من خلال بعض الأمور مثل الأسئلة المفتوحة وهي أتاحت المساحة للطفل للأسئلة التي من الممكن أن تخطر بباله، ويجب على الأب وإلام الرد والاهتمام بهذه الأسئلة والاستماع الجيد إلى الطفل، وهذا يحفز شخصية الطفل وثقته بنفسه إلى جانب تنمية الذكاء لديه.

العوامل المؤثرة عى معدل ذكاء الطفل

هناك الكثير من العوامل التي وجدوا الباحثين بأن لها علاقة وطيدة بمعدلات الذكاء عند الأطفال، والتي من أهمها:

أسلوب التربية

من المعروف أن لكل أب في الحياة طريقة في العمل على تربية الأبناء بناء على عوامل مختلفة، فنجد بعض الآباء يتبعون الطرق العادية والطبيعية السائدة في تربية الأبناء، وآباء آخرين يتبعون طرق تقليدية على نهج الأجداد في التربية، وهو الأمر الذي قد يؤثر على معدلات الذكاء لدى الطفل سواء بالسلب أو بالإيجاب.

إقرأ أيضا:طرق تربية الطفل وفق الأساليب التربوية الحديثة

الفيتامينات والمعادن أثناء فترة الحمل

أثناء فترة الحمل يتم تشجيع الأمهات على تناول االأطعمة والمشروبات الغنية بالفيتامينات والمعادن والأحماض الأمينية، وذلك لأنها تعلب دوراً في تركيب ونمو خلايا الدماغ للجنين، وبالتالي المساهمة بشكل كبير في تنمية ذكاء الطفل.

وقالت بعض الدراسات أن تناول المكملات الغذائية يساهم في نشاط القشرة المخية الأمامية، وهذا من شأنه يساهم في رفع مستوى الذكاء عن الطفل في مرحلة حديثي الولادة، لذلك نجد أنه يجب اهتمام الأم في مراحل الحمل اتباع بعض الأنظمة الصحية وتناول المكملات الغذائية التي تساهم في تغذية الطفل وتنمية ذكائه.

الوراثة

تشير بعض الدراسات أن الوراثة من العوامل الطبيعية التي من الممكن أن تساهم في ذكاء الطفل فإذا كان في العائلة أشخاص تتميز بالذكاء والقدرة الذهنية المتميز وهذا نجد ان وجود طفل في عائلة تتميز بوجود أشخاص تتسم بالذكاء بالفطرة تعتبر من العوامل الطبيعية التي من الممكن أن تساهم بشكل كبير في تنمية ذكاء الطفل

أنواع الذكاء عند الأطفال

تنمية ذكاء الطفل من الأمور الطبيعية التي من الممكن أن تسعى الكثير من الأسر من الآباء والأمهات للعمل عليها ونجد أنه هناك الكثير من أنواع الذكاء التي من الممكن أن يمتلكها الطفل وهذا يجعل كل طفل متميز عن الأخر وهذا بنوع الذكاء الخاص به ومن أنواع الذكاء التي من الممكن أن يتميز بها الطفل:

إقرأ أيضا:علامات سن المراهقة عند الأولاد وكيفية التعامل معهم
  • الذكاء اللغوي: من المعروف أن التحدث في سن مبكر أو مرحلة مبكرة من مراحل الطفولة من الأمور التي يمتلكها الطفل وهذا يميز الطفل على إنه يمتلك الذكاء اللغوي حيث من الممكن أن يتحدث الطفل في مرحلة مبكرة ببعض الكلمات البسيطة أو تردد بعض الأغاني أو القصص يقوم بتأليفها بنفسه وأيضا القراءة في سن مبكرة من العوامل التي من الممكن أن تساهم في تنمية ذكاء الطفل.
  • الذكاء المكاني: هو نوع من أنواع الذكاء المرتبطة بمعرفة الأماكن التي من الممكن أن يراها الطفل مرة واحدة ويتعرف عليها إذا رآها مرة أخرى والقدرة على التعرف على أسماء الصور والحيوانات والقصص وغيرها من الأشياء التي من الممكن ان يتعرف عليها الطفل في مرحلة مبكرة من الطفولة.
  • الذكاء الحركي: من الأنواع التي من الممكن أن يتميز بها الطفل وهذا من خلال بعض الحركات التي من الممكن أن يقوم بتقليدها مثل رياضيات معينة أو بعض الحركات التي من الممكن ان يشاهدها في التلفاز أو القدرة على المشي والتحرك في مرحلة مبكرة من أنواع الذكاء التي من الممكن أن يميز بها الطفل.
  • ذكاء الشخصية: وهو قدرة الطفل على التواصل مع الآخرين ولا يوجد لديها أدنى مشكلة في الكلام وعمل حوار مع الأخريين أو المحيطين بيه وأيضًا لا يوجد لديها الخوف أو المشكلة من التحدث مع الغرباء في الشارع أو الحضانة أو في أي مكان يتواجد فيه.

وأخيرًا تكلمنا في هذه المقالة عن تنمية ذكاء الطفل وكيفية العمل على هذه المرحلة وأيضا بعض الخطوات التي من الممكن إتباعها التي من الممكن أن تساهم بشكل كبير في تنمية ذكاء الطفل.

السابق
الفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم يومياً
التالي
التخلص من آلام الرقبة عن طريق التمارين الرياضية

اترك تعليقاً