العناية باليدين

طرق العناية باليدين والقدمين

طرق العناية باليدين والقدمين

العناية الشخصية بشكل عام تظل من الأمور الرئيسية في حياة أي إنسان، ولكن باختلاف المناطق تختلف الأهمية، لذلك تبدو اليدين والقدمين من أكثر الأعضاء التي تحتاج إلى عناية يومية مختلفة عن بقية الأعضاء.

وحينما يتواجد المبدأ بضرورة العناية دومًا باليدين والقدمين، فستتواجد بلا أدنى شك عديد من الطرق والوصفات الفعالة لإنجاز هذه المهمة علالدوام.

طرق العناية باليدين

  • تقشير اليدين: القيام بتقشير اليدين هام للغاية من أجل الحفاظ على نعومتها، سواء للبشرة الجافة أو الخشنة، ويمكن أن يحدث ذلك من خلال الماء الفاتر ثم تُدلك اليد بوضع كمية من المقشر بحركات دائرية.
  • ثم يتم غسل اليدين بماء دافئ، ويستحسن أن تتم هذه الخطوة مرة واحدة أسبوعيًا.
  • تنظيف الأظافر: لا شك أنها خطوة ضرورية للغاية، ويمكن ألا تندرج تحت بند العناية الشخصية من الأساس، لأنها إحدى طُرق النظافة الشخصية، لذلك يجيب دائمًا أن يتم تنظيف الأظافر وما تحتها، من ثم تُغسل اليد بالماء والصابون بشكل اعتيادي.
  • ترطيب اليدين: إبقاء الأيدي ناعمة من أهم الأمور التي من المفترض أن يستمر عليها الشخص، لذلك يجب استخدام كريم للترطيب لعدة مرات يوميًا.
  • ويستحسن أن يحتوي هذا النوع من المُرطب على مكونات مثل زبدة الشيا والجليسرين والزيوت الطبيعية، ويتم وضعه على اليدين في الصباح وقبل النوم.
  • تدليك اليدين: يجب أيضًا تدليك اليدين ابتداءً من الجزء الأيمن من اليد بالقرب من قاعدة الإبهام، ثمّ بعدها تُدلك جميع الأصابع، ويكون ذلك من قاعدة كل إصبع.
  • استخدام واقي من أشعة الشمس: أشعة الشمس الضارة تتسبب في ظهور التجاعيد وبعض البقع البنية على اليدين، لذلك يجب وضع واقي ضد الشمس عليها قبل تعرضها للشمس.

طرق العناية بالقدمين

  • قص الأظافر: يجب المواظبة على قص أظافر القدمين، ويكون ذلك من خلال استعمال المقص الخاص بالأظافر، وتُقلم الأظافر بدء من زاوية الظفر.
  • ارتداء الأحذية المناسبة: يجب اختيار الأحذية المناسبة والمريحة للقدمين، كما يجب الحدّ من ارتداء أحذية الكعب العالي لما تسببه في أضرار للقدم، لذلك يستحسن أن تكون في المناسبات فقط أو لأوقات قصيرة.
  • عدم استخدام نفس الجوارب لفترة طويلة: حيث أن بقاء نفس الجوارب في القدم لفترة طويلة يتسبب في أضرار كبيرة، ولا يقتصر الأمر فقط على ظهور الرائحة الكريهة من القدم.
  • التجفيف الصحيح: “تنشيف” القدمين بشكل مُحكم بعد غسلها يعتبر من أهم الأمور، حتى لا تتكون بعض الفطريات الضارة بين الأصابع.

معلومات هامة لإبقاء اليدين والقدمين في صحة جيدة

إقرأ أيضا:العناية باليدين المجعدة
  • الزيوت الطبيعية مثل زيت الزيتون وزيت جوز الهند، تعتبر من أكثر الأشياء المفيدة، ويكون ذلك من خلال غمس قطعة قطن بهما من ثم تدليك القدمين واليدين بها.
  • وُفضل عقب القيام بهذا الأمر أن يتم ارتداء جوارب ناعمة مصنوعة من القطن، حتى نضمن امتصاص الزيت بشكل جيد، ونتركه لمدة ساعتين حتى نحصل على النتائج المرجوة.
  • سحر زيت اللافندر يجعلنا مُطالبين أن ننقع اليدين والقدمين فيه، لأنه يمنحنا رائحة رائعة، ومضاد للفطريات بأنواعها، والبكتيريا أيضًا.
  • ويتم استخدامه عن طريق وضع كمية منه داخل إناء به ماء دافئ، ونضع القدمين واليدين بداخله لمدة لا تقل عن 25 دقيقة، ويستحسن القيام بهذا الأمر مرتين يوميًا، صباحًا ومساءً على سبيل المثال.
  • ولا غنى أيضًا عن الفازلين، والذي عادة ما يكون متواجدًا داخل أي منزل، ونحتاج بجانبه إلى جوارب وقفازات قطنية، حتى نرتديها بعد أن نضع الفازلين على اليدين والقدمين، ونخلد إلى النوم بعدها.
  • حيث أن الفازلين من أقوى المُرطبات على الإطلاق، لذلك بعد القيام بهذه الحركة سوف تُشاهدين الفارق في الصباح، النتيجة الرائعة ستحظى بها سريعًا.

وصفات طبيعية للعناية بالقدمين واليدين

وصفة تنعيم اليدين بالسكر

المكونات

  • ملعقة سكر كبيرة.
  • نصف ملعقة من زيت جوز الهند.

طريقة الاستخدام

إقرأ أيضا:التخلص من تجاعيد اليدين
  • نستخدم خليط السكر وزيت جوز الهند لتدليك القدمين واليدين لمدة 3 دقائق.
  • ثم نغسل اليدين والقدمين بالماء وبعد التجفيف يتم وضع مرطبًا جيدًا.
  • ويعتبر السكر بشكل عام مساعدًا على تقشير وتجديد جلد البشرة، بالإضافة إلى أن زيت جوز الهند من المُرطبات الطبيعية الرائعة.

وصفة لتنعيم اليدين “باللوز والزيتون”

  • تقومي بوضع قليلًا من زيت اللوز الحلو أو زيت الزيتون، على اليد والقدم، ويتم تركهما حتى تنشف.
  • وبعدها يتم ارتداء جوارب وقفازات قطنية، ومن المفضل أن يتم تكرار الأمر يوميًا قبل النوم مباشرة.
  • حيث يحتوي زيت الزيتون وزيت اللوز الحلو على مستويات مرتفعة من الأحماض الدهنية، والتي بدورها تساعد على ترطيب البشرة وجعلها أكثر حيوية.

طرق لتبييض الركبتين والمرفقين

  • لعلها من أكثر الأزمات التي تواجهنا، ألا وهي مشكلة اسمرار وجفاف الركبتين والمرفقين، ولكن لكل هذه الأمور طُرق فعالة من أجل حلها.
  • ومن الأمور المُفضلة في هذا الأمر أن تقومي بوضع بعض من زيت الزيتون أو زيت اللوز الحلو أو زيت جوز الهند على الركبتين والمرفقين، عقب كل مرة تقومي خلالها بالاستحمام.
  • كما يمكن استخدام غلافًا بلاستيكيًا على الركبتين والمرفقين قبل النوم، بعد أن نقوم بوضع أيضًا قليلًا من زيت الزيتون وزيت جوز الهند.
  • وتتعدد أيضًا فوائد الليمون حتى تطول الركبتين والمرفقين، حيث من الجيد أن تقومي بوضع بعض من عصير الليمون الطازج على القدمين والركبتين، ثم نغسلهم مباشرة في الصباح، لأن الليمون يعتبر في الأساس مبيض طبيعي للبشرة.
  • كما يساعد خليط من الليمون مع العسل على التخلص من اسمرار القدمين واليدين.
  • صُنع سكراب من السكر وزيت الزيتون أيضًا واستخدامه مرتين في الأسبوع، سيكون فعالًا للغاية في عملية تقشير الركبتين والمرفقين، من أجل المساعدة في التخلص من الجلد الميت وإزالة الشوائب وتنعيم البشرة.
  • كما يمكن التغلب على اسمرار الركبتين والمرفقين من خلال صنع خليطًا من الزبادي واللوز المطحون، حيث أن هذا المزيج يعمل على تفتيح البشرة.
  • وعند الاستحمام يجب أن نبتعد عن تسليط الماء الساخن مباشرة إلى هذه المناطق “الركبتين والمرفقين”، ونستخدم الماء الفاتر بدلًا منه، لأن الماء الساخن يتسبب في جفاف وتشقق البشرة.
  • كما يجب الامتناع عن وضع أي مستحضرات تحتوي على الكحول والصابون خلال التعامل مع الركبتين والمرفقين.
  • وتعد البيكنج صودا فعالة للغاية بهذا الصدد، سواء بمفردها أو من خلال مزيجًا بينها وبين اللبن، ويتم وضعه على الركبتين والمرفقين مرة كل ثلاثة أيام.
  • وأيضًا خلط البيكنج صودا رفقة الليمون يساعد على توحيد لون اليدين والقدمين، وخاصة منطقة الركبتين والمرفقين، ويعمل على التخلص من الاسمرار وتنعيم البشرة، ومن الممكن أيضًا أن نضع لهذا الخليط قليلًا من الفازلين.

في المُجمل تعتبر الأيدي والأقدام مسئولية كبيرة للغاية، ومن بين أهم أعضاء الجسم التي تحتاج إلى عناية دقيقة ومستمرة، لأنهم رفقة الوجه من أكثر المناطق التي تتعرض لعوامل قد تؤدي إلى أضرارًا كبيرة.

إقرأ أيضا:التخلص من تجاعيد اليدين

وخلال هذا الموضوع نكون قد وضعنا عديد من الحلول للمشكلات المختلفة التي تواجه الجميع، وخاصة السيدات، حينما يتعلق الأمر بالعناية بالقدمين واليدين، وجميعها تبقى في المتناول دون الاحتياج إلى اللجوء لمستحضرات جاهزة باهظة الثمن وقد تكون بلا جدوى.

السابق
أمور الحياة الزوجية
التالي
الرعاف عند الأطفال

اترك تعليقاً