العناية بالطفل

جدري الماء عند الأطفال

جدري الماء عند الأطفال

جدري الماء عند الأطفال هو أحد الأمراض الجلدية المعدية الأكثر انتشاراً وينتج عن الإصابة بـ (الفيروس النطاقي الحماقي) ومن أعراضه ظهور طفح جلدي مائل للاحمرار مثير للحكة بشكل كبير وفي الغال تكون العدوى طفيفة خاصةً عند الأطفال.

تختفي في فترة قصيرة غير مسببة أي مضاعفات خطرة إلا انه في بعض الحالات النادرة قد تسبب التهابات في أماكن أخرى في الجسم كالتهاب الرئة، ولا تحتاج أكثر الحالات المصابة بجدري الماء إلى أدوية بل يكمن دورها في الحد من الأعراض حتى تنتهي فترة حضانة المرض.

  • ولكن إذا كان المريض يعاني من نقص في المناعة أو يخضع للعلاج الكيميائي أو الإشعاعي بسبب السرطان أو امرأة تحمل جنين فيلزم الرجوع للطبيب لاتخاذ الأجراء المناسب.
  • وقد انخفضت أعداد المصابين بهذا المرض وذلك بفضل استخدام تطعيم جدري الماء الذي تفرضه وزارة الصحة ضمن التطعيمات الأساسية للطفل خلال أول عامين من عمر الطفل.

جدري الماء عند الأطفال وطرق العدوى

ينتقل الفيروس من شخص لآخر عن طريق:

  1. الرذاذ المتطاير من فم المريض أثناء العطس أو السعال.
  2. مشاركة الملابس أو المناشف أو أغطية الفراش.
  3. مشاركة أدوات الطعام والشراب الخاصة للمريض مع أشخاص آخرين.

أعراض جدري الماء عند الأطفال

أن ظهور حويصلات حكة على الجلد الوردي على الوجه وجذع البطن هو العرض الرئيسي لجدري الماء حيث يتطور الطفح الجلدي بعد عشرة أيام إلى عشرين يوماً بعد الإصابة بالفيروس وقد تستمر حتى خمسة عشر يوماً، وقد تلاحظ التغيرات الآتية في الطفح الجلدي خلال أيام المرض

إقرأ أيضا:التوحد لدى الأطفال
  1. نتوءات حمراء أو وردية على سطح الجلد.
  2. حويصلات معبأة بالماء قد تنكسر وتخرج السائل.
  3. ظهور قشور على سطح الحوصلة المكسورة.

قد تحدث الأعراض الثلاثة للطفح الجلدي معاً وتستمر الحويصلات في الظهور لعدة أيام.

من الممكن ظهور الأعراض الآتية قبل يوم أو يومين من ظهور الطفح الجلدي

  1. ارتفاع في درجة حرارة الجسم وآلام في الرأس والإرهاق والتعب وعدم وجود شهية لتناول الطعام.
  2. على الأرجح يكون جدري الماء عند الأطفال طفيفاً والمراهقين ومع ذلك قد يصاب قلة منهم بمرض شديد مع الطفح الجلدي في كامل الجسد فقد يلاحظ ظهور بثور في الحلق والعين والأغشية المخاطية للمهبل والشرج والإحليل التحتي في الحالات الشديدة.

مضاعفات جدري الماء عند الأطفال والمراهقين

بالرغم من أعراض جدري الماء خفيفة إلا أنه قد ينتج عنه مضاعفات قد تشمل:

  1. حدوث التهابات شديدة بالرئة.
  2. جفاف.
  3. عدوى بكتيرية للأنسجة الرخوة والجلد.
  4. متلازمة الصداع السامة.
  5. الالتهاب السحائي (التهاب الدماغ).
  6. الإنتان الجرثومي.
  7. حدوث تورم في الدماغ والكبد والمعروف ب (متلازمة راي) لدى الأطفال والمراهقين الذين قد تزامن تناولهم لأسبرين الأطفال مع الإصابة بالفيروس.
  8. تنشيط الفيروس بعد الإصابة الأولى.
  9. من المحتمل أن تؤدي هذه الأعراض إلى الوفاة إذا لم تعالج من قبل الطبيب.
  10. في أغلب الحالات يصاب المريض بالفيروس لمرة واحدة فقط ولكن يبقى بشكل خامل في العقد العصبية عند بعض الأشخاص وقد ينشط الفيروس بعد سنوات عديدة فيسبب الحزام الناري.
  11. يمكن أن يسبب إعادة نشاط الفيروس بالإصابة بمرض (القوباء المنطقية) مع حويصلات موضعية مؤلمة ورغم أنها في الغالب تصيب الأشخاص البالغين إلا أنها قد تصيب الأطفال الذين يعانون من ضعف المناعة ومن مضاعفاته الألم المزمن في الأعصاب المعروف باسم (الألم العصبي).

ومن مضاعفات القوباء المنطقية

إقرأ أيضا:تقييم سلوكيات الأطفال الخاطئة
  • مضاعفات قد تصيب العين والمدار والتي يمكن أن ينتج عنها العمى.
  • مضاعفات قد تلحق الضرر بأعصاب الأذن والتي تؤدي بدورها إلى ضعف السمع.
  1. قد يصاب أي شخص بالجدري المائي في أي سن إلا أنه غالباً ما يصاب بالعدوى الأطفال التي تتراوح أعمارهم ما بين الخامسة والتاسعة.

علاج جدري الماء عند الأطفال والمراهقين

  • ربما لا يوجد حاجة للعلاج من قبل الطبيب لدى الأطفال والمراهقين ذوي الصحة الجيدة فقد يصف الطبيب المختص بعض العقاقير للتقليل من الشعور بالحكة.
  • يصف الطبيب مضادات الفيروس إذا كان الطفل أو المراهق عرضي للإصابة بالمضاعفات فقد تساعد هذه المضادات على تقليل فترة حضانة الفيروس ومن أمثلتها أسيكلوفير (زوفيراكس، سيتافيج) أو الجلوبيولين المناعي الوريدي.
  • ربما تكون عدوى جدري الماء عند الأطفال شديدة أو تظهر بعض المضاعفات التي تستدعي نقل المصاب إلى المستشفى.

طرق العلاج المنزلي لجدري الماء عند الأطفال

  1. من الممكن أن تكون طرق العناية المنزلية مجدية في الحد من الأعراض إذا كانت العدوى طفيفة غير معقدة.
  2. الحرص على عدم خدش الحويصلات حيث يمكن للخدش أن يؤخر الشفاء ويزيد من احتمالية العدوى البكتيرية يمكن للأم تقليم أظافر الطفل أو ارتدائه قفازات أثناء النوم حتى لا يخدشها.
  3. يمكن تجربة العلاجات الأتية للتقليل من الرائحة الكريهة المنبعثة من الحويصلات المكسورة ولتخفيف الحكة
  • عمل حمام من رقائق الشوفان المطحونة غير المطبوخة.
  • الاهتمام بالنظام الغذائي إذا كان الطفل يعاني من تقرحات في الفم.
  • عمل حمام من الماء الفاتر المائل للبرودة والمضاف إليه صودا الخبز.
  • عمل مس للحويصلات باستخدام الكلاميل على الطفح الجلدي.
  • مضاد الهيستامين الموصوف من قبل الطبيب.
  • حذر أخصائي طب الأطفال من إعطاء الأطفال أو المراهقين (الأسبيرين) فقد يسبب تورم في الكبد والدماغ.

طرق الوقاية من جدري الماء عند الأطفال

  1. التطعيم هو وسيلة فعالة لمنع الإصابة بالفيروس حيث توفر الحماية الكاملة في معظم الأطفال أو تقلل من حدة الأعراض إذا أصيبوا بالعدوى.
  2. لقاح فاريفاكس Varivax لعلاج جدري الماء عند الأطفال ويتم تضمينه في جداول التطعيم الروتينية لديهم.
  3. جرعات لقاح فاريفاكس Varivax
  • الجرعة الأولى للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين اثنا عشر شهراً إلى خمسة عشر شهراً وتليها الجرعة الثانية من أربع إلى ست سنوات ويمكن دمجه مع لقاحات أخرى مخصصة للطفل.
  • متاح للأطفال الذين لم يطعموا الذين تتراوح أعمارهم بين سبعة أعوام إلى اثنا عشر عاماً الحصول على جرعتين من لقاح فاريفاكس Varivax مع مرور فترة ثلاثة أشهر بين الجرعتين.
  • يمكن للمراهقين الذين لم يتم تطعيم بعد الحصول على جرعتين من لقاح فاريفاكس Varivax مع وجود فجوة لمدة أربع أسابيع بين الجرعات.
  • قد ينصحك طبيبك الخاص بالتطعيم لك ولأفراد أسرتك خاصةً النساء في سن الأنجاب لأن العدوى بالجدري المائي قد تؤثر على الطفل المولود وقد يطلب الطبيب أيضاً منك أجراء تحليل للدم في حالة عدم تذكرك تاريخ المرض أو التطعيم.
  • بالرغم من أن اللقاح آمن وفعال بنسبة كبيرة فقد يسبب بعض الآثار الجانبية تورم موضع الحقن والاحمرار الطفيف.

ما هي الحالات التي تستوجب مراجعة الطبيب؟

  1. استعيني بالطبيب إذا لاحظتي وجود طفح جلدي على وجه طفلك أو في أحد أجزاء جسمه.
  2. أذا كان الطفل يعاني من الحمى مع ظهور حويصلات معبأة بالماء على جسده.
  3. جدري الماء عند الأطفال من الفيروسات المعدية فمن الضروري أن يأخذ الطفل إجازة من المدرسة حتى يختفي الطفح الجلدي ولا تنتقل العدوى إلى زملائه.
السابق
العناية باليدين والقدمين للعروس
التالي
فوائد الأناناس

اترك تعليقاً